مشاركة

المنَسِيَّة

لقد كنت قبل أن أراه هرة متوحشة و عربيدة لا تطاق في سلوكها مع البشر و الشجر و الحجر لكنني اليوم أستطيع القول و بكل يقين بأنني أنثى جديدة تماماً بل عذراء تبدو كساجية الطرف التي أعلنت عن شوقها و التياعها لأول مرة طوال حياتها..