مشاركة

فسائِل ورسائِل

أحبك و الغيم يحاصر غرفتي ,, منتثراً على ستائر غربتي ,,, أيا حبيبي ولهفتي وقصتي,, متى غادر عيدك صفحتي؟........ و الطيب الذي ينعشني غدا ينسفني ويرميني كل الموانئ بعدك يأبي عقيمة