مشاركة

تحت الرماد .....حب

يحوي دمج بين نوعي الكتابة شعرا ونثرا. فيه من المشاعر الإنسانية الكثير... وفيض رهيب من المشاعر التي اتخذت من الرماد ستارا رغم تأججها... فيه القصيدة وفيه القصة التي تعمدت الإبحار في تفاصيلها وجل ما أتمنى أن يبحر معي القارئ في تلك التفاصيل يضحك مع أبطالها ويدمع لتلك الدمعات المتناثرة في ثنايا صفحاته.