مشاركة

مداد من غيوم
سعد الغريبي

التصنيف:  الآداب: الشعر والنثر والمقالات  

الإصدار: الأول

الملاءمة: أكبر من 17 سنة

ديوان مداد من غيوم هو الديوان الأول للشاعر الذي يعلل تأخره في إصدار ديوانه إلى أنه كان يرى الشعر بوحا ذاتيا لا يصح أن يطلع عليه الآخرون، إلا أنه لما استعرض ما كتب وجد أنه – رغم ذاتيته - يلامس مشاعر الآخرين ويعبر عنهم أكثر مما يعبر عن الشاعر ذاته. يشتمل الديوان على أربع وعشرين قصيدة وثماني عشرة مقطوعة، ويقع في مائة وستين صفحة من القطع المتوسط. تحتل القصائد العمودية ثلث الديوان تقريبا وقصائد التفعيلة الثلثين الآخرين. وتتنوع أغراض القصائد ما بين العاطفية والوطنية والاجتماعية إلا أن الغلبة هي للقصائد العاطفية.. اختار الشاعر اسم ديوانه بناء على مقطوعة بهذا العنوان يقول فيها:

يا أيهــا القلــم الذي أخــذ المداد من الغيــوم أمطر علينا وابــلا يمحو من القلب الهمـوم أطلق حروفك حرة فلقد ســئمنا ذا الوجــوم البوح يشــفي غلـة والصــمت داء كالسموم